كيف تبقى بعيدا عن المشاكل
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تبقى بعيدا عن المشاكل

هل تجد نفسك دائما رهن الإعتقال؟ معاقب كل نهاية أسبوع؟ تتشاجر مع رفاقك بإستمرار؟ إذا كنت كذلك فقد حان الوقت لكى تتخذ خطوات كي تبقى بعيدا عن المشاكل قبل أن يتفاقم الوضع. لا تقلق فلا يهم كم هي تصرفاتك سيئة الآن لأنك إذا بذلت بعض الجهد لكى يكون لك تأثيرات جيدة فى حياتك فسوف تعود سريعا إلى الطريق الصحيح، ولكي تتعلم كيفية عمل ذلك اقرأ الخطوات التالية.

 


الطريقة الأولى: وجود تأثيرات جيدة


الخطوة الأولى

اتبع غريزتك


اتبع غريزتك.

قد تكون قد تورطت فى المتاعب من قبل لأنك لم تتبع أحاسيسك وغرائزك الفطرية، فإذا أخبرتك غريزتك بأن شيء ما سيء سوف يحدث، أو شخص ما لا يستحق أن تتورط معه فحينها يجب أن تثق بغريزتك وتبقى بعيدا لكى تتجنب المتاعب، لا تخشى من إحساسك إذا أخبرك بالجري 100 ميل فى الإتجاه المعاكس،  والخلاصة انه إذا شعرت بأن شيء ما خاطئ فهناك إحتمالات بأنك على حق حتى إذا لم تستطع أن تعرف السبب ، لذا اتبع إحساسك.

 


الخطوة الثانية

قضاء الوقت مع العائلة


قضاء وقت مع عائلتك.

إذا كانت عائلتك مكان تشعر فيه بالأمان والمحبة فعندها يجب أن تقضى أكبر وقت ممكن مع أفراد عائلتك لكى تكون محاط بتأثيرات إيجابية. قد لا يعجبك كثيرا قضاء الليل فى مشاهدة فيلم مع والديك أو مساعدة أختك الصغيرة فى مشروعها الدراسي، ولكن عائلتك سوف تبقى دائما بجوارك، لذا فمن الضروري أن تبنى علاقة صحية مع أفراد عائلتك قدر إستطاعتك.

 


الخطوة الثالثة

تجنب الناس الخطا


تجنب الناس الخطأ.

قد يكون أفضل أصدقائك هم الأشخاص الذين قد يسببون تورطك فى المتاعب ، فإذا كان الأمر كذلك معك فمعناها أن الوقت قد حان لكى تبحث عن أصدقاء جدد، بالطبع ليس هذا ما تود أن تسمعه، ولكن إذا كنت تريد بالفعل أن تبقى بعيدا عن المتاعب فيجب أن تتجنب نفس الأشخاص الذين يورطونك فى المشاكل بإستمرار. بالطبع إذا قررت أنت وأصدقائك أن تنئوا بأنفسكم عن التورط فى المتاعب فهذا شيء أخر، ولكن كم مرة يحدث هذا؟ قد حان الوقت لكى تتراجع بلطف وأدب قدر المستطاع عن رفقة الأشخاص الذين يؤذون سمعتك.

 


الخطوة الرابعة

تكوين صداقات ايجابية


تكوين صداقات مع أشخاص لهم تأثيرات إيجابية.

إذا كنت صديق لأشخاص مستواهم جيد فى الدراسة، لديهم أهداف لها معنى ، ويعيشون حياة إيجابية فمن المحتمل جدا أن تبقى مثلهم والعكس صحيح. وبالرغم من أنه قد يكون من الصعب إيجاد مثل هؤلاء الأشخاص إلا أن الأمر يستحق عناء البحث، فإذا فعلت ذلك فسوف ترى بأنك سوف تبقى بعيدا عن المشاكل والإستمتاع بقضاء وقت مفيد مع أشخاص يدفعونك للأمام بإستمرار.

 


الخطوة الخامسة


تكوين علاقات إيجابية مع معلميك.

طريقة رائعة أخرى للبقاء بعيدا عن المتاعب هي تكوين روابط قوية مع مدرسيك أو على الأقل بعضا منهم، وهذا ليس معناه أن تلتصق بهم أو أن تحاول أن تكون صديقهم المقرب، ولكن معناه أنه يجب أن تكون طالب جيد، تلتزم بالحضور فى موعدك، على إستعداد دائم للمساعدة، وتسال أسئلة مفيدة تظهر إهتمامك وإستيعابك فى الفصل.

 


الخطوة السادسة


إيجاد مثال تحتذي به(قدوة).

أن يكون لديك قدوة تتطلع إليها وقد يساعدك هذا على إتخاذ قرارات صائبة. قدوتك قد تكون والدتك، والدك، معلمك فى المدرسة، صديق للعائلة يعيش بالقرب منك، جدك، أو أى شيء يلهمك لكى تكون أفضل فى الحياة. يمكنك اللجوء لهذا الشخص لطلب نصيحته بخصوص كيفية بقاءك بعيدا عن المتاعب وعمل شيء مفيد فى حياتك.

 


الجزء الثاني: البقاء مشغولا ونشطا


الخطوة الأولى

الانضمام الى فريق رياضى


الإنضمام إلى فريق رياضي.

الإلتحاق بفريق رياضي سواء داخل مدرستك أو خارجها طريقة رائعة للبقاء بعيدا عن المتاعب. سواء كنت تلعب كرة القدم، كرة السلة، أو البيسبول فالفرق الرياضية وسيلة رائعة لمقابلة ناس متحمسين ولديهم دوافع لعمل شيء نافع بدلا من التورط فى المشاكل، وأنت لا تحتاج أن تكون مارادونا لكى تنضم إلى فريق رياضي وتكون علاقات جيدة مع الناس بل يكفى أن يكون لديك إستعداد وبعض الموهبة لعمل ذلك.

 


الخطوة الثانية


الإلتحاق بنادي.

إذا لم تكن الرياضة تستهويك فيمكنك الإنضمام إلى نادي سواء عن طريق مدرستك أو أى منظمة مجتمعية أخرى. يمكنك الإلتحاق بنادي أدبى، نادي شطرنج، نادي طبخ، نادي مناقشة، أو أى نوع من النوادي قد يساعدك على التركيز فى شيء يستحوذ على إهتمامك ويبعدك عن التورط فى المشاكل.

 


الخطوة الثالثة

2التطوع


التطوع.

وهذه طريقة أخرى فعالة فى البقاء بعيد عن المتاعب ووضع الأمور فى نصابها الصحيح لأنه بعد قضاء الوقت فى مساعدة المحتاجين فليس من المحتمل أبدا أن تتورط فى المشاكل فى مدرستك أو خارجها. إذا كنت صغيرا جدا لعمل ذلك بمفردك فحينها يمكنك الذهاب مع أحد والديك لحدث تطوعي سواء كان تعليم الناس القراءة، تنظيف حديقة عامة، أو إعداد بعض الطعام للمؤسسات الخيرية، المهم أن تجد شيء له معنى وتلتزم بممارسته مرة على الأقل كل أسبوع.

 


الخطوة الرابعة


كن طالب نشيط.

ليس بالضرورة أن تحصل على أعلى الدرجات لكى تبقى بعيدا عن المتاعب، ولكن بالطبع هذا لن يضرك بل العكس. كونك طالب نشيط معناه أن تلتزم بمواعيدك، لا تهمل دروسك، ترفع يديك عندما تريد طرح أسئلة، وإعداد عملك مسبقا لكى تكون قادرا على المشاركة بفاعلية فى الفصل. إذا ركزت على أن تكون طالب جيد فقد تتوقف عن التفكير فى طرق لإزعاج معلميك أو والديك.

 


الخطوة الخامسة

القراءة قدر الامكان


القراءة قدر الإمكان.

القراءة قد تساعد على تنمية مهاراتك اللغوية، تجعلك أكثر معرفة وذكاء، وأن ترى العالم بطريقة جديدة تماما، والأهم من ذلك هو أنه إذا واظبت على القراءة فلن تجد الوقت لكى تتورط فى المشاكل أو تسبب متاعب لمن حولك. الإنغماس فى قراءة رواية قد يجعل الساعات تمر دون أن تشعر بها وتنتقل إلى عالم جديد مختلف تماما عن عالمك. البدء بالقراءة لمدة 20 دقيقة فقط قبل النوم كل ليلة قد يساعدك على جعل القراءة جزء دائم من عاداتك.

 


الخطوة السادسة


الإبداع.

وهذه أيضا طريقة أخرى لتجنب التورط فى المشاكل. يمكنك كتابة مسرحية مثلا وتمثيلها مع أصدقائك، كتابة قصة، رسم شيء ما، عمل وعاء من الخزف، تزيين غرفتك، أو أى من الإبداعات الأخرى. إن إستخدام عقلك لخلق شيء جديد تماما ومبتكر هو إستغلال رائع لطاقتك عندما تتبع القواعد.

 


الجزء الثالث: تجنب الصراع


الخطوة الأولى

تجنب النميمة 1


الإبتعاد عن النميمة.

الوسيلة الوحيدة لتجنب أى نوع من الصراع هو أن تبتعد عن النميمة، سواء كنت تغتاب معلميك، زملائك، أصدقائك، أو حتى أبناء عمك. إغتياب الآخرين سوف يؤثر على علاقتك بهم لذا يجب أن تركز على قول أشياء إيجابية عن الناس لكى تبقى بعيد عن المتاعب.

 


الخطوة الثانية


لا تحاول الجدال مع ناس غير عقلانية.

أحد الأسباب التي قد تورطك فى المشاكل هي أن تجد نفسك فى موقف الدفاع عن نفسك أو شرحها لأشخاص ليس لديهم إستعداد للإستماع إليك. إذا كنت لا تتوافق مع شخص فى الجيم أو فى الشارع فكن حريصا على البقاء بعيدا عنه. قاوم رغبتك فى الجدال ومحاولة وضع الأمور فى مسارها الصحيح، ولكن بدلا من ذلك حافظ على مسافة بينك وبين الأشخاص المزعجين، وبذا يصبح من المحتمل أكثر أن تظل بعيدا عن المتاعب.

 


الخطوة الثالثة

تجنب القتال 1


تجنب القتال.

إذا كنت من نوع الأشخاص الذين يتورطون دائما فى الشجار مع الآخرين فهذا الأمر قد يكون صعب التنفيذ قليلا. أما إذا كنت تريد حقا أن تبقى بعيد عن المشاكل فحينها يجب أن تعرف كيفية البعد عن الشجار. إذا كان شخص ما يحاول أن يستفزك ويجرك للقتال بأى طريقة فتعلم أن تأخذ نفس عميق وتبتعد عنه وتحافظ على هدوئك. التورط فى الشجار مع هؤلاء الأشخاص سوف يؤذيك وقد ينتهي بك الأمر إلى السجن حتى، لذا عندما تسنح لك الفرصة للقتال معهم فى المرة القادمة ذكر نفسك بأنك لن تجنى من وراء هذا الأمر سوى الأذى.

 


الخطوة الرابعة

كن مهذبا مع الجميع


كن مهذبا مع الجميع.

الإلتزام بالأدب سوف يساعدك على تجنب التورط فى المشاكل. قل دائما "من فضلك" و "شكرا لك" واحرص على التزام الأدب مع الجميع بداية من جارك الذي لا تعرفه ولكنه يمر أمامك كل صباح حتى العامل البسيط الذي يعمل بالحراسة. تنمية السلوكيات الجيدة والمهارات الإجتماعية الجيدة سوف يساعدك فى حياتك، كما أنها طريقة رائعة لتجنب المشاكل.

 


الخطوة الخامسة


اعتن بنفسك جيدا.

قد لا تعتقد بأن الحصول على قسط وافر من الراحة، تناول ثلاث وجبات صحية، وممارسة الرياضة يوميا ليس له علاقة ببقائك بعيد عن المشاكل، ولكنك مخطئ. العناية بجسدك تعنى العناية بعقلك، وإذا كان جسمك وعقلك فى المسار الصحيح تصبح أقل عرضة للتورط فى المشاكل ومواجهة المتاعب، أما إذا كنت تشعر مثلا بالجوع والتعب من البقاء مستيقظا طوال الليل للعب على الكمبيوتر فسوف تصبح أكثر عرضة للتعامل بوقاحة مع من هم أكبر منك بدون أن تقصد، وهذا الأمر فد يسبب لك المتاعب ويورطك فى المشكلات.

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo