كيف تحسن إختيار المهنة ( الوظيفة ):-
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تحسن إختيار المهنة ( الوظيفة ):-

الحياه ليست سهلة كما يقول الناس، لكى تفهم الحياة بطريقة مرضية ولطيفة فإنك تحتاج إلى بعض الوقت للتفكير وإعادة النظر حتى لا يكون إختيارك للمهنة خاطئ  .

كيف تحسن اختيار المهنة

الخطوة الاولى :

كثير منّا يتعرض لموقف إختيار المهنة فى بداية مرحلة الشباب وليس من السهل أن نقرر إذا كانت المهنة التى نختارها سوف تناسبنا مدى الحياه أم لا .

خذ الوقت الكافى لإختيار مهنتك
مما يجعل إختيار مهنة جيدة فى الواقع يكون أهم بكثير من إختيار الوظيفة، ولكن عن طريق شئ يوفر لك نمط الحياه الذى تسعى إليه. ولا تقرر ذلك حتى تكون على إستعداد. وعلى الرغم من أن المشورة تبدو واضحة ومهمة لكن يشعر كثير من الناس بضغوط عند قرار الإختيار قبل أن يكونوا متأكدين تماما مما يريدون فعله. فى الحقيقة كثير من الناس لا يعرفون حتى من هم وماذا يريدون أن يصبحوا، لو أنك تحتاج إلى وقت خذ من الوقت سنة أو سنتين لكى تكتشف بنفسك ما أنت جيد فيه. فالمدرسة لم تعلمك الكثير عن مهارات الحياه، كثير من الناس المحترفين يديرون الوقت بطريقة جيدة لكى تكون علامة على إنجازاتهم.

الخطوة الثانية :

ابحث عن التوسع فى مهنتك. بدلا من أن تحد من طموحك

تعلم أشياء لها علاقة بمجالك
ذلك سوف يساعدك على فتح الطريق للعديد من الخيارات التى تناسبك للمهنة أو التجارة أو الخبرة التى تختارها . ذلك الطريق سوف يمكنك من الحصول على المناورة والمرونة كما كنت تريد.على سبيل المثال لو أنك تريد أن تعمل فى مجال علم الأحياء البحرية من الأفضل أن تأخذ دورات تدريبية فى التصوير الفوتوغرافى والكتابة، لكى تستطيع أن تكتب أو تصور قصة عما يحدث فى أعماق البحار على أساس مستقل .الحفاظ على طموحك يحتاج للمزيد من الدراسة لكنه يفيد على المدى الطويل على زيادة المرونة.

الخطوة الثالثة :

العمل على نطاق القوة الخاصة بك

حضور تدريبات داخل الشركات
لو أنك أحسنت إختيارك لكورس التدريب والعلاقات داخل العمل فى مهنتك ووجدت أنك تعتمد دائما على أقل سماتك القوية ذلك يدفع إلى التوقف وإعادة التقييم فى إستمرار هذه الدورة التدريبية. وقد يكون العمل نطاق معين حيث لا تحصل على نقاط القوة الخاصة بك بالنسبة لغالبية الوقت وذلك سوف يسبب لك قدر كبير من التوتر والتنافر ولكنك تستطيع أن تقاوم ذلك وتتمتع بحياتك المهنية.

الخطوة الرابعة :

التطوع فى حياتك المهنية المطلوبة

داخل مؤسسة
ليست هناك طريقة أفضل من أن تعرف إذا كانت المهنة مناسبة لك بدلا من أن تورط نفسك فى كل أجزاء العمل. من المحتمل كثيرا أن يحدث وتأخذ مثل تلك الأدوار دون دوافع خاصة إذا كان صاحب العمل يفهم الدوافع الخاصة بك. لو أن لديك قدرة على العمل ولا تزال تريد أكثر فمن المحتمل أن تكون سعيد الحظ بالتفوق .علاوة على ذلك أن شبكة الإتصالات تراكمت أثناء تجارب المتطوعين التى لا تقدر بثمن.

الخطوة الخامسة :

التحدث مع الناس الذين يعملون فى المهنة المطلوبة

لمعرفة ما إذا كانت تلك المهنة مناسبة لك
تسألهم بعض الأسئلة مثل هل ما زلت تستمتع بهذه الوظيفة بعد مرور كل هذه السنوات؟. ماذا عن هذه الوظيفة التى تحبها أكثر؟. ما سلبيات تلك الوظيفة؟.هل عثورك على هذه الوظيفة يتيح لك توازن جيد بين العمل والحياه؟ اسأل وسوف تشعر قريبا بشعور جيد .

الخطوة السادسة :

الإستماع إلى النصيحة ولكن إتخاذ القرار الخاص بك فى نهاية المطاف.

إستشارة والديك ومن يعمل فى تلك المهنة
الوالدين والأصدقاء ومستشارين المهنة كل هؤلاء يعملون على وجه الخصوص لكن أنت يجب عليك أن تشعر بالراحة مع الروتين اليومى الذى تتكيف معه. لا أحد آخر يستطيع أن يعرف حقا ما يصلح لك. ولا تضيع وقتك مع الذين لا يعرفون أى شئ عن مهنتك ولا تنساق وراء أصحاب الإشاعات بل إنتبه أيهما صحيح .فهم لا يعرفون الحقيقة وكل ما يعرفونه مصدره لا يليق لك أن تعتمد عليه حقيقة. كن وقورا لكن أفعل ما فى وسعك من تفكير وبحث بشأن هذه المسألة. وتنطبق تلك المبادئ على تغيير المهنة، شئ ما يحدث كثيرا فى منتصف العمر ولكن من الممكن أن يحدث مبكرا أو يحدث مؤخرا. عند إتخاذ أول قرار يجب أن تكون المعلومات الصحيحة فى متناول يدك سواء عن القبول من قبل الصناعة والأعمال التجارية فى مسألة أخذ أعلى شخص فى منصبك. ولا تستمع لقصص الناس مرة أخرى أنت تستطيع أن تعتمد أكثر على الذين يعملون حقا فى مهنة معينة تنوى أن تتجه إليها لكن حتى ذلك الحين لا يستطيعوا أن يفهموا تماما ما يجب أن تعد للمهنة الجديدة من خلال خبراتك السابقة .قم بعمل أبحاث وتدريب إضافى. وينال أمر تغيير الوظيفة الكثير من الأهمية فهو الآن طبيعى وذو رواج أكثر من أى وقت مضى فى التاريخ.

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo