كيف تكون سعيدا اثناء العمل
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تكون سعيدا اثناء العمل

يقضى العديد من الناس أكثر من نصف حياتهم في مكان العمل. وبالرغم من أنك قد تنظر إلى العمل كشيء تحتاجه لكي تستمتع في بقية حياتك إلا أنك إذا وضعت لنفسك هدف بأن تكون سعيدا في أوقات العمل فحينها سوف تتغير حياتك بأكملها وتجنى ثمار إتجاهك الإيجابي. إذا استطعت العثور على روتين يومي يجعل أيام عملك أكثر متعة فحينها سوف تكون قادر على إيجاد معنى في عملك وفى تعاملاتك في مكان العمل. إذا كنت تريد أن تعرف كيف يمكن أن تكون سعيد  أثناء العمل فاقرأ الخطوات التالية.

لكى تكون سعيدا فى عملك 


الجزء الأول: بدء يومك بنشاط وإستعداد


الخطوة الأولى


الإستيقاظ قبل موعد الذهاب للعمل بساعة على الأقل. امنح نفسك بعض الوقت لكي تستمتع بصباحك قبل أن تبدأ يوم العمل. كما أن النوم مهم بالنسبة لك فأنت تحتاج أيضا إلى قضاء بعض الوقت مع نفسك قبل أن تستغرق في العمل. امنح نفسك وقت لكي تتناول الإفطار، تقرأ قليلا، الذهاب للركض لفترة قصيرة، أو أى شيء تحتاجه لكي تبدأ يومك بطريقة صحيحة. لا شيء سوف يجعلك تشعر بتحسن أكثر من أن تعرف بأنك قمت بالفعل بعمل شيء من أجل نفسك قبل الخروج والتوجه لمكان العمل.

 
ازياء رسمية للعمل


الخطوة الثانية


إرتداء ملابس أنيقة.عندما تخرج من منزلك بمظهر جيد ومستعد للعمل فالإحتمال الأكبر أن تقضى يوم جيد. إذا كان عملك يتطلب إرتداء زى رسمي فعندها لن تحتاج إلى إضافة الكثير من اللمسات الشخصية على مظهرك، ولكن عليك الإستحمام، غسل وجهك وشعرك، وأظهر بمظهر نظيف ومهندم. هذا الأمر لن يجعل فقط الناس يعاملونك بإحترام، بل سوف يؤثر عليك أنت شخصيا بأن يجعلك تشعر بالحماس أثناء العمل.


انسى مشاكلك اثناء العمل 


الخطوة الثالثة


ترك مشاكلك الشخصية في المنزل. بالرغم من إنه قد يكون من الصعب عليك أن تكون سعيد في العمل عندما يكون لديك مشاكل شخصية أو عائلية فإن القدرة على تنحية هذه المشاكل جانبا هي الطريق الوحيد الذي يمكنك إتباعه لكي تشعر بالسعادة في مكان العمل. اخبر نفسك بأنه أيا كانت المشاكل التي لديك فيمكنها الإنتظار حتى إنتهاء وقت العمل إلا إذا كانت ملحة وضرورية جدا.

الوصول مبكرا الى العمل

 


الخطوة الرابعة


الوصول إلى العمل مبكرا 10 دقائق على الأقل. البداية المتعجلة والسيئة سوف تقلل من فرصك في قضاء يوم جيد والشعور بالسعادة في العمل. إذا وصلت لعملك متأخرا فسوف تشعر وكأن اليوم كله ضاع منك ولا يمكنك اللحاق لإنجاز أى شيء، ولتجنب ذلك غادر منزلك قبل موعد العمل ب15 دقيقة على الأقل. قد تظن بأنك تكسب بالتأخير بالذهاب متأخرا عن وقت العمل ولكن في الحقيقة أنت تقوم بتقليل فرصك في البقاء سعيدا في العمل.

التحية اثناء العمل 



الخطوة الخامسة


تحية زملائك عند الوصول للعمل. احرص على تحية زملائك في العمل بمجرد وصولك وسوف تشعر في الحال إنك مرتبط بهم وتنمو لديك طاقة إيجابية. قد تشعر في أوقات العمل بأنك مضغوط، قلق، أعصابك مشدودة، ولكن عزل نفسك ليس الطريقة الصحيحة للتعامل مع هذه المشاعر، لذا كن ودودا عند الوصول للعمل حتى إذا لم يكن لديك رغبة بذلك.

 

 


الطريقة الثانية: تيسير عملك

تنظيم  مكتب العمل

 


الخطوة الأولى


تنظيم المكتب أو أى مساحة تعمل فيها. تأكد من أن تحافظ على مكتبك منظم ومرتب بحيث يمكنك معرفة مكان كل شيء ولا تضيع وقتك في البحث عن أوراق مفقودة، يمكنك جمع أوراقك في ملفات وترتيبها تبعا لما يحتاج إلى إنجاز اليوم، الأسبوع القادم، أو بنهاية الشهر. إعطاء 10 دقائق من وقتك كل يوم لتنظيم مكان عملك قد يكون له أكبر الأثر على شعورك بالسعادة في العمل فأنت ترغب في أن تشعر بالراحة وليس الضغط عندما تدخل إلى مكان عملك.


الفاكس 

 


الخطوة الثانية


إنجاز المهام البسيطة بسرعة قدر الإمكان. رد على المراسلات والفاكسات التي تستلزم رد فوري، ثم قم بتصنيف الباقي إلى "عاجل: الرد مع نهاية الأسبوع" وهكذا. تذكر بأن كل مهمة يتم الإنتهاء منها ولا يتم تأجيلها تجلب لك شعور بالإنجاز يؤدى إلى إحساس بالسعادة في العمل.

 

الفخر بعملك



الخطوة الثالثة


الشعور بالفخر بعملك. وهذا يشمل جميع المهام صغيرة أو كبيرة من الفاكس حتى التقرير. الوثائق التي تقوم بتقديمها بنفسك سوف تلقى القبول والإطراء من زملائك ومرؤوسيك، الأمر ذاته يحدث مع وجبة لذيذة تم إعدادها بإتقان، أو محاضرة مميزة ومفيدة عن شكسبير مثلا. أيا كانت طبيعة عملك فأفتخر به وبتأثيره على الناس. كل شخص يحب الإطراء والسعادة والشعور بالفخر بوظيفة تم إنجازها بإتقان سوف يحقق لك هذا.

 

احترام العملاء







الخطوة الرابعة


التعامل مع العملاء أو المستهلكين بإحترام، ساعدهم قدر إستطاعتك وسوف تجد أنهم قد يعبرون عن إمتنانهم لك بأشكال مختلفة. جميعنا يحب أن يشعر بأنه مفيد وسوف نشعر بالسعادة عندما يشكرنا الناس على عملنا. إذا ما كان عملك في مكتب أو في مطعم فلن يفيدك أن تكون وقح أو غير مهذب مع الآخرين. قد تكون تشعر بالإحباط أو عدم الصبر ولكن التعامل السلبي مع الناس سوف يجعلك فقط تشعر بشعور أسوء. إذا كنت تريد أن تشعر بالسعادة في مكان العمل فعندها يجب أن تعمل على تعزيز علاقة إيجابية مع الناس الذين تعمل معهم.

 

النشاط اثناء العمل

 





الخطوة الخامسة


الحفاظ على نشاطك البدني في العمل. بالرغم من أنك قد تشعر بالتعب من الجلوس إلى مكتبك طوال اليوم أو الإلتزام بوضعية معينة إلا أنه يمكنك تجاوز ذلك وبذل المزيد من الأنشطة البدنية أثناء العمل، زيادة نشاطك البدني وحركتك عموما سوف يجعلك تشعر أنك أكثر تنظيما وسعادة. يمكنك البدء بهذا النشاط البدني مع تنقلاتك: يمكنك تجربة الذهاب إلى العمل سيرا على قدميك أو بواسطة الدراجة أو أى وسيلة تتطلب تدريب بدني حتى لو تطلب الأمر المشي مسافة طويلة للحاق بالأتوبيس، كما أن هناك أيضا العديد من الأنشطة التي يمكن ممارستها في مكان العمل ومنها:
• الصعود بالسلالم بدلا من المصعد.
• المشي إلى مكتب زميلك في العمل لسؤاله عن شيء بدلا عن إرسال إيميل له.
• ترك المكتب والذهاب لإحضار قهوتك بنفسك.
• الذهاب لتناول طعام الغداء خارج العمل

 

 
الراحة اثناء العمل

 

 

الخطوة السادسة


أخذ إستراحات. إذا كنت تريد أن تكون أسعد في مكان عملك فيجب أن تأخذ إستراحة من العمل من وقت لأخر فأنت لا تريد بالطبع أن تشعر بأنك مضطهد أو لا يمكنك مغادرة مكتبك لحين إنتهاء يوم العمل. أظهرت الدراسات بأنه من الضروري أن تأخذ إستراحة من العمل 90 دقيقة على الأقل. أبتعد عن الكمبيوتر أو أيا كانت المهمة التي تعمل عليها وامنح نفسك 10 دقائق لتريح عينيك، تتمدد، تتمشى قليلا، تجرى مكالمة تليفونية مختصرة، أو حتى تقرأ قليلا. إذا كان لديك رفاهية أخذ إستراحة من عملك فحينها يجب أن تجعل من ذلك عادة إذا كنت ترغب أن تشعر أنك أكثر سعادة.

 

تجنب عمل مهام كثيرة فى وقت واحد

 




الخطوة السابعة


تجنب تعدد المهام. بالرغم من أنك قد تعتقد بأن تعدد المهام قد يساعدك على الإنتهاء من عملك أسرع إلا أنه في الواقع يؤدى إلى تعطيلك وتأخرك في إنجاز عملك ولا يسمح لك بالتركيز في مهمة واحدة. يجب أن تقوم أولا بتفحص إيميلك والرد على الايميلات التي تحتاج لرد وبعد ذلك يمكنك الإنتقال للمهمة 1، ثم التقرير b .. وهكذا إذا كنت تريد الإنتهاء من إنجاز عملك بطريقة منظمة. إذا أكملت مهمة واحدة أو أثنين فسوف تشعر بالإنجاز أكثر من أن تشغل نفسك بخمس مهام ولا تنهى أيا منها.

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo