كيفية إدارة التغيير المؤسسي
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيفية إدارة التغيير المؤسسي

يحدث التغيير في كل مؤسسة، بعض الشركات تنمو وتتوسع بينما قد يحتاج البعض الأخر إلى التقليل من حجمه لأسباب عديدة. تحتاج العديد من المؤسسات إلى تغيير رؤيتها سواء مرة أو عدة مرات، ومعرفة كيفية إدارة التغير المؤسسي والتنظيمي للشركة هو وسيلة لجعل هذه التغييرات تمر بسلاسة بغض النظر عما يتضمنه التغيير.

 


الخطوة الأولى

وجود أسباب مقنعة للتغيير


وجود أسباب مقنعة للتغيير. إذا قمت بإجراء تغيير لمجرد التغيير فقط فسوف يكون تحدى كبير بالنسبة لك أن تحصل على الدعم من قادتك في العمل، موظفيك، وعملائك. يجب أن يكون لديك سبب جيد ومقنع لكل تغيير تقوم به حتى تكون قادرا على شرح هذه الأسباب بوضوح لمؤسستك.
• وضع مؤسستك بالكامل نصب عينيك. من السهل أن تفكر في عمل تغيير في قسم واحد من أقسام المؤسسة بدون إدراك تأثيراتها على باقي الأقسام الأخرى، لذا قم بدراسة كل العواقب المحتملة للتغيير المؤسسي قبل الإعلان عنها.
• احصل على أراء ودعم قادتك في المؤسسة وكذلك أشخاص آخرين من خارج شركتك لديهم خبرة كافية، فوجهات النظر المختلفة سوف تساعدك على إتخاذ القرار الصحيح.
• إجراء تغييرات في الأدوار لأغراض معينة. التغيير المؤسسي غالبا ما يؤدى إلى تغيير في الأدوار والمسئوليات، فيتم نقل الأفراد من قسم لأخر أو من مكان لأخر وهكذا.

 


الخطوة الثانية

الحصول على الدعم من العاملين بمؤسستك


الحصول على الدعم من العاملين بمؤسستك. هذا الأمر حيوي جدا في تيسير نقل المؤسسة نحو التغييرات التي تود إحداثها، كلما زادت قدرتك على الحصول على دعم الموجودين بمؤسستك كلما كان أفضل.
• شرح السبب وراء التغييرات في المؤسسة بدلا من الإكتفاء فقط بإعلان التغيير، فالعاملين سوف يكونوا مستعدين أكثر لدعمك إذا قاموا بفهم السبب وراء إتخاذ هذا القرار بعينه.
• البدء بالحصول على الدعم من فريق قادتك أو مرؤوسيك بالمؤسسة، فإذا لم تحصل على دعم قادتك فمن الصعب آن تحصل عليه من باقي العاملين بالمؤسسة.
• دعوة كل الموظفين والعاملين بالمؤسسة وطلب أرائهم في الرؤية أو التغيير الجديد، والعمل على كسب دعمهم .

 


الخطوة الثالثة


التواصل ونقل الحقائق علنا قدر الإمكان. اخبر الموظفين بالتغييرات قبل أن يسمعوا بها في مكان أخر، استعين بإيميل الشركة، إجتماعات العاملين، النشرات الدوريةن أو أى نوع من التواصل مفيد في نقل الأخبار التي تود مشاركتها مع أفراد المؤسسة.
• مشاركة التغييرات الأساسية وجها لوجه أولا، ثم قم بالمتابعة فيما بعد عن طريق الإيميل فهذا سوف يعطى فرصة للموظفين لطرح الأسئلة أو توضيح أى لبس.
• التواصل مع الموظفين دائما وقبل فترة كافية من إعلان التغيير حتى يكون بمقدورهم الوقوف إلى جانبك عندما يتم تنفيذ التغيير على أرض الواقع.
• إعطاء فرصة للموظفين لطرح الأسئلة أو تقديم الإقتراحات أثناء تقدم مؤسستك نحو التغيير.

 


الخطوة الرابعة

إستيعاب عملية التغيير


إستيعاب عملية التغيير. يتم التغيير على مراحل متعددة، كما أن هناك عواطف مختلفة ترتبط بفكرة التغيير المؤسسي.
• بعض العمال سوف يتقبلون التغييرات المعلنة في الحال، بينما قد يعترض البعض الأخر عليها على أساس أنهم لا يرون حاجة إليها، لذا احرص على ملاحظة إستجابة موظفيك أثناء القيام بالتغيير في شركتك.
• لا تتوقع أن يستجيب موظفيك للتعامل مع التغيير مرة واحدة فقد يحتاجون بعض الوقت لكي يعتادوا على الوضع الجديد، لذا افعل ما في إستطاعتك لكي تدعمهم خلال هذه المرحلة الإنتقالية.

 


الخطوة الخامسة

الحرص على أن تكون نموذج إيجابي في الإستجابة للتغيير المؤسسي


الحرص على أن تكون نموذج إيجابي في الإستجابة للتغيير المؤسسي. الموظفين غالبا ما يستمدون القيادة من مرؤوسيهم لذا كن مثال لهم بإظهار إتجاه إيجابي تجاه التغييرات القادمة، دعم قادتك، ومساعدة فريقك على إحداث التغييرات. إذا كان لديك أى إعتراضات بخصوص التغييرات فاحتفظ بها داخل نطاق فريق القيادة.

 

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo