كيف تعرف إذا كان طفلك يتعرض للتحرش الجنسي
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تعرف إذا كان طفلك يتعرض للتحرش الجنسي

كيف تعرف إذا كان طفلك يتعرض للتحرش الجنسي2

إذا ظهر على طفلك الخجل والميل إلى الإنطواء على غير العادة، قد يكون هذا علامة على أنه أو أنها تتعرض للتحرش. لاحظ العلامات التي تنذر بحدوث التحرش ، واسأل طفلك إذا كان تعرض لشكل غير لائق من أشكال اللمس. التصرف السريع هو أفضل وسيلة لمساعدة الطفل الذي يعاني من التحرش. واصل القراءة للتعرف على كيفية معرفة ما إذا كان طفلك يتعرض للتحرش وما يجب عليك فعله بعدئذ.

الطريقة الاولى

فتش عن العلامات

الخطوة الاولى :

انتبه إذا كان طفلك يبدو متحفظاً على غير العادة

انتبه إذا كان طفلك يبدو متحفظاً على غير العادة
إذا كان طفلك منفتحاً ومرحاً بطبيعته، لكن فجأة ظهر عليه الخجل والتحفظ، قد يكون هذا علامة على حدوث شيء غير طبيعي لطفلك. في كثير من الحالات يشعر الأطفال بالخزي ، أو الخجل ، أو الإرتباك مما يجري معهم ، وعندما لا يستطيعون التعبير عن مشاعرهم ، يحتفظون بها لأنفسهم. فإنتبه إذا كان طفلك يبدو أكثر هدوءاً من المعتاد.
• قد يصبح الطفل هادئاً لأسباب أخرى بخلاف تعرضه للتحرش، مثل تعرضه للمعاملة القاسية، أو لطلاق والديه، أو غيرها من الظروف. وعلى الجانب الآخر قد يكون ذلك جرس إنذار لتعرض طفلك للتحرش الجنسي ، وخاصة إذا لاحظت أيضاً ظهور علامات تحذيرية أخرى.

الخطوة الثانية :

لاحظ رجوع طفلك إلى سلوكياته عندما كان أصغر سناً

لاحظ رجوع طفلك إلى سلوكياته عندما كان أصغر سناً
إذا بدأ طفلك يتصرف فجأة كأنه أصغر سناً مما هو عليه ، يجب أن تكون في حالة تنبه قصوى. و إذا إستطعت إستبعاد العوامل الأخرى التي قد تسبب هذا التغير ، مثل المعاملة القاسية أو أي شكل أخر من الضغوط ، قد يكون ذلك علامة على التحرش الجنسي. وفيما يلي بعض الأمثلة على السلوكيات التي قد تظهر على الطفل لمراقبتها:
• التبول اللا إرادي (بعد تجاوزه للعمر الذي يحدث فيه هذا عادة).
• إظهار نوبات الغضب والعدوان دون سبب واضح.
• التشبث بك والبكاء عندما تكون على وشك المغادرة بعد إيصاله إلى المدرسة أو الحضانة.

الخطوة الثالثة :

إنتبه عند شكوى الطفل من الكوابيس أو مشاكل النوم الأخرى

إنتبه عند شكوى الطفل من الكوابيس أو مشاكل النوم الأخرى
يعاني معظم الأطفال من الكوابيس أو الأرق لفترة قصيرة في كل مرة، لذلك لا داعي للقلق إذا عانى طفلك من قلة النوم بضع ليال. لكن إذا كان طفلك يعاني من الكوابيس بشكل متكرر ويبكي بالليل عند مغادرتك الغرفة ويشعر بعدم القدرة على النوم في غرفته، فينبغي أن تعتبر ذلك مدعاة للقلق.

الخطوة الرابعة :

راقب سلوكيات الطفل الغريبة أثناء اللعب

راقب سلوكيات الطفل الغريبة أثناء اللعب
أحياناً يعيد الأطفال الذين تعرضوا للتحرش الجنسي تمثيل الإعتداء الذي حدث لهم على اللعب والأطفال الآخرين. فقد تلاحظ ظهور سلوكيات جنسية على طفلك ولا تدري كيف تعلمها. راقب الطريقة التي يلعب بها طفلك مع الدُمى والأطفال الآخرين، ولا تتجاهل الأمر إذا لاحظت شيئاً غير عادي.
• على سبيل المثال، قد يقوم الطفل الذي يتعرض للتحرش بلمس لعبته أو دميته بطريقة غير لائقة، أو يُظهر هذا السلوك تجاه طفل آخر.
• وقد يستخدم الطفل أيضاً كلمات أو عبارات جنسية لا تعرف كيف تعلمها.
• من الطبيعي أن يلمس الأطفال الصغار أعضاءهم التناسلية، فهم بطبيعة الحال لديهم فضول لإستكشاف أجسامهم. لكن إذا أظهر الطفل سلوكيات البالغين أثناء القيام بذلك، (على سبيل المثال، الإستمناء ، فالأطفال لا يلمسون أعضائهم التناسلية من أجل المتعة) ، فيجب عليك التنبه.

الخطوة الخامسة :

لاحظ التغيرات التي تطرأ على شخصية الطفل

لاحظ التغيرات التي تطرأ على شخصية الطفل
إذا كان طفلك في العادة ثرثاراً وسعيداً، ثم بدأ يتصرف بخجل وإنطواء، قد يكون هذا علامة على حدوث أحد أشكال التحرش الجنسي. و قد يبدأ الطفل الخجول بإظهار سلوكيات غير متوقعة. فإنتبه جيداً للتقلبات المزاجية التي تظهر بدون سبب منطقي.

الخطوة السادسة :

راقب رد فعل طفلك تجاه الأشخاص والأماكن

راقب رد فعل طفلك تجاه الأشخاص والأماكن
هل يظهر على طفلك الخوف أو علامات الإنزعاج عندما يكون في أماكن معينة أو بالقرب من أشخاص معينين ؟ إذا كان طفلك يجري ويختبئ ، أو يلتزم الصمت ، أو يبدأ في البكاء عندما يرى شخصاً معيناً ، فذلك قد يكون إشارة إنذار.
• بعض الأطفال تكون طبيعتهم خجولة، ولكن يجب أن تكون قادراً على معرفة الفرق بين الخجل والخوف الغير مألوف الذي يظهر كرد فعل للطفل تجاه شخص ما.
• لاحظ إذا كان طفلك يُظهر نفوراً غريباً من مكان معين ، مثل المدرسة ، أو دروس البيانو ، أو منزل أحد الأقارب ، وما إلى ذلك.

الخطوة السابعة :

لاحظ العلامات الجسدية

لاحظ العلامات الجسدية
العلامات الجسدية للإعتداء الجنسي نادرة، لأن الجُناة غالباً لا يريدون ترك أي أثر. ومع ذلك من المهم معرفة العلامات الجسدية للإعتداء حتى يمكنك التعرف عليها بمجرد رؤيتها. إليك العلامات الجسدية التي تدل على أن الطفل يتعرض للاعتداء:
• الألم ، تغير اللون ، إفرازات من الفم أو الأعضاء التناسلية أو الشرج.
• ألم أثناء التبول أو التغوط.
• كدمات حول المنطقة التناسلية.

الطريقة الثانية

التحدث مع طفلك

الخطوة الاولى :

اجعل طفلك يشعر بالأمان عند التحدث

اجعل طفلك يشعر بالأمان عند التحدث
إن موضوع التحرش الجنسي من الصعب جداً على الأطفال والبالغين أن يناقشوه، لذلك من المهم أن تُشعر طفلك بالأمان حتى يستطيع التحدث. إنتظر إلى الوقت المناسب (وقت فراغك أنت وطفلك) ، وأختر مكاناً مريحاً مثل المطبخ أو غرفة المكتب. دع طفلك يعلم برغبتك في أن تطرح عليه بعض الأسئلة، وأنه مهما كانت إجاباته لن يتسبب ذلك في وقوعه في مشكلة.
• لا تتطرق إلى موضوع التحرش الجنسي أمام أي شخص لا تثق به بشكل كامل. ولا تتطرق إليه أمام أي شخص تشك في تورطه في التحرش، بما في ذلك أفراد أسرة الطفل الأكثر قرباً.
• من المهم ألا تتسرع في الحكم على الأمور وأن تستوثق من جميع جوانب المناقشة. لا تستخف بالأمر أو تقلل منه، ولا تظهر غضبك حتى لو كان غضبك هذا موجه للموقف وليس للطفل.

الخطوة الثانية :

اسأل الطفل إذا كان شخص ما قد لمسه بطريقة غير لائقة

اسأل الطفل إذا كان شخص ما قد لمسه بطريقة غير لائقة
عندما تجد أن طفلك في حالة مزاجية جيدة، تطرق إلى الموضوع بطريقة لطيفة لكن مباشرة. تسائل عما إذا كان شخص ما قد لمسه بطريقة غير لائقة. وإستخدم المصطلحات التي تستخدمها عادة أنت وطفلك لوصف المناطق الغير مسموح بلمسها في الجسم.
• إذا كان جواب طفلك بنعم ، شجعه على إخبارك بالمزيد. وواصل طرح الأسئلة بسعة صدر.
• لاحظ أنه في بعض الأحيان لا يترك التحرش الجنسي إنطباعاً سلبياً عند الطفل. وإستخدام عبارات مثل " هل قام شخص ما بإيذائك ؟ " أو " هل قام شخص ما بلمسك بطريقة سيئة ؟ " لن يفلح مع الطفل. فكن أكثر تحديداً.

الخطوة الثالثة :

اسأله عن السلوكيات الغير معهودة التي لاحظتها

اسأله عن السلوكيات الغير معهودة التي لاحظتها
على سبيل المثال، إذا لاحظت أن طفلك يبدو خائفاً عندما تذهب إليه في رعاية ما بعد المدرسة، أو عندما يأتي شخص معين لزيارتكم. و إذا كان طفلك يتصرف بتحفظ ، أو خجل ، أو عدوانية ، اسأله عن السبب. اذكر تصرفات معينة وأطلب منه أن يخبرك عما يزعجه.

الخطوة الرابعة :

ناقش مفهوم الأسرار مع طفلك

ناقش مفهوم الأسرار مع طفلك
في بعض الأحيان يأخذ المتحرش وعداً من الطفل للإحتفاظ بما حدث سراً، وربما يهدده حتى يظل صامتاً. فإذا أخبرك الطفل بأن شخصاً ما طلب منه أن يبقي الأمر سراً، دعه يعرف أن الكبار لا يفترض أن يطلبوا من الأطفال أن يحتفظوا بالأسرار. واشرح له أنه في بعض الأحيان لا بأس أن يفشي السر، وأنه لن يقع في المشاكل إذا أخبرك.

الخطوة الخامسة :

اخبر طفلك أنه يستطيع دائماً أن يأتي ويحكي لك

أخبر طفلك أنه يستطيع دائماً أن يأتي ويحكي لك
قبل كل شيء، من المهم أن تساعد طفلك على الشعور بالأمان والإرتياح عندما يتحدث إليك. أخبر طفلك أنه أيا كان الأمر، فإنك تريد مساعدته وحمايته من الأذى. فإذا إستطعت أن تجعل علاقتك مع طفلك قائمة على الثقة ، سوف يزيد إحتمال أن يلجأ طفلك إليك حال تعرضه للتحرش.

الطريقة الثالثة

حماية طفلك

الخطوة الاولى :

تعرف على أشكال التحرش الجنسي

تعرف على أشكال التحرش الجنسي
قد يأخذ التحرش الجنسي بالأطفال العديد من الأشكال المختلفة، و من المهم أن تعرف كيفية التعرف على كل منها. فليست كل الإعتداءات الجنسية مادية ، لذلك حتى وإن لم يكن طفلك قد تعرض للأذى ، فقد يكون في طريقه للتأذي. و فيما يلي أمثلة على أنواع التحرش الجنسي التي يمكن أن تحدث:
• لمس أعضاء الطفل التناسلية من أجل المتعة الجنسية.
• جعل الطفل يلمس الأعضاء التناسلية لشخص آخر (شخص بالغ أو طفل آخر).
• جعل الطفل يشاهد مواد إباحية.
• إلتقاط صوراً غير لائقة للطفل.
• جعل الطفل يرى أعضاء تناسلية لشخص بالغ أو تشجيعه على مشاهدة أفعال جنسية.

الخطوة الثانية :

علم طفلك خصوصية بعض أجزاء جسمه

علم طفلك من سن مبكرة جداً أن بعض أجزاء الجسم لا ينبغي أبداً أن يلمسها أحد غيره. وكثير من الآباء يعرفون هذه الأجزاء من الجسم بأنها كل شيء يغطيه ثوب السباحة. علم طفلك أنه إذا حاول شخص ما أن يلمس أجزاء جسمه الخاصة، فيجب عليه أن يرفض وأن يخبرك في أقرب وقت ممكن.
• يستخدم بعض الآباء طريقة " اللمس الجيد، اللمس السيئ، اللمس السري " لتوعية أطفالهم بموضوع اللمس. اللمس الجيد هو موضع الترحيب ، مثل التحية باليد. اللمس السيئ هو اللمس المؤذي، مثل الركل أو اللكم. اللمس السري هو الذي يتم إخبار الطفل أن يحتفظ به سراً. أطلب من طفلك أن يخبرك على الفور إذا حدث اللمس السيئ أو السري.

الخطوة الثالثة :

اجعل علاقتك مع طفلك قائمة على الثقة

اجعل علاقتك مع طفلك قائمة على الثقة
من المرجح بشكل كبير أن يثق الأطفال بوالديهم إذا كانوا غير خائفين من تعرضهم للعقاب. ويجب أن يشعروا أيضاً أن آباءهم سوف يصدقون ما يقولون. فابدأ ببناء علاقة إيجابية مع طفلك قائمة على الثقة بحيث يعلم أنه مهما حصل، سوف تكون موجوداً لمساعدته.
• إذا تطرق الطفل إلى مشكلة – حتى لو كانت المشكلة غير متعلقة بتحرش محتمل – لا تأخذ الأمر بلامبالاة. خذ دائماً حديث طفلك على محمل الجد وساعده على إيجاد وسيلة لحل المشكلة.

الخطوة الرابعة :

اجعل التحدث مع طفلك عادة يومية

اجعل التحدث مع طفلك عادة يومية
أحد الوسائل الهامة لإنشاء خطوط إتصال مفتوحة مع طفلك هي الإعتياد على عمل المحادثات. قد تكون دائم الإنشغال وجدول أعمالك مزدحم، لكن خصص بعض الوقت كل يوم لتسأل طفلك عن حياته. وتابع دائماً أنشطة طفلك التي يقضي وقته في ممارستها، وأحرص على معرفة ما يشعر به يوماً بيوم. وبهذه الطريقة، إذا حدث شيء خارج عن المألوف فسوف تعرف على الفور.
• تأكد من أن طفلك يشعر بالدعم العاطفي أيضاً. فالأطفال الذين لا يشعرون أنهم يحصلون على الإهتمام الكافي في المنزل هم أكثر عرضة للإستهداف من قبل المتحرشين.

الخطوة الخامسة :

كن على إتصال بمدرسة الطفل وكن حاضراً في أنشطته

كن على إتصال بمدرسة الطفل وكن حاضراً في أنشطته
المتحرشون جنسياً يميلون إلى إستهداف الأطفال الذين لا يبدو أنهم يتمتعون بإشراف كامل من شخص بالغ. كن حاضراً الألعاب، والتدريبات، والبروفات، والرحلات الميدانية الخاصة بطفلك. وإذا كنت تخطط لترك طفلك في رعاية شخص آخر، تأكد من أنك تعرفه وتثق به – سواء كان من أفراد العائلة الكبيرة، أو المعلمين، أو المدربين، أو أصدقاء العائلة.

الخطوة السادسة :

تصرف بناءً على ما سيخبرك به طفلك

تصرف بناءً على ما سيخبرك به طفلك
إذا أخبرك طفلك أنه يتعرض للتحرش ، لا تستبعد ذلك – حتى و إن كان الخبر صادماً تماماً. وتذكر أن معظم مرتكبي الإعتداءات الجنسية هم أشخاص يعرفهم الطفل ويثق بهم. فقط 10% يكونون غرباء عن الطفل. إذا كان هناك سبب يدفعك إلى الإعتقاد بأن شخصاً ما يتحرش بطفلك، إتخذ الخطوات التالية:
• الإبقاء على الطفل بعيداً عن الشخص المتحرش.
• إتصل ب 911 (خط الطوارئ في الولايات المتحدة) لإبلاغ السلطات المحلية عن المتحرش. إتصل بالخط الساخن الوطني لإساءة معاملة الأطفال 1.800.4.A.CHILD (خط نجدة الطفل في مصر 16000) للحصول على المزيد من المعلومات عن الإبلاغ عن التحرش الجنسي.
• الحصول على الرعاية الطبية لطفلك. من المهم أن تأخذ طفلك إلى الطبيب لمعرفة ما إذا كان قد تعرض للإيذاء البدني.
• قم بأخذ طفلك إلى طبيب نفسي. فالصدمة النفسية الناتجة عن التحرش الجنسي تدوم لفترة أطول من الإصابة البدنية. والعلاج يمكن أن يساعد طفلك على إيجاد سبل لتخطي المحنة.

هذا المقال تم ترجمته من موقع wikihow يخضع هذا المقال لرخصة المشاع الابداعى 

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo