كيفية التغلب على مشكلة التبول في الفراش (للاطفال )
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيفية التغلب على مشكلة التبول في الفراش (للاطفال )

كيفية التغلب على مشكلة التبول في الفراش2 

يعاني ملايين الأطفال في جميع أنحاء العالم من مشكلة التبول في الفراش أو سلس البول الليلي. سلس البول الليلي الأولي هو سجل منتظم من التبول في الفراش (على الأقل مرتين في الشهر ، ولكن يحدث في أغلب الأحيان) ، في حين أن سلس البول الليلي الثانوي يمكن أن يختفي لفترات طويلة (على الأقل 6 أشهر) ثم تحدث نوبات مفاجئة من تبلل الفراش. وكلاهما يحدث لأسباب مختلفة كما أن لهما علاجات مختلفة. ويصنف سلس البول الأولي طبياً على أنه عدم قدرة الطفل على إستمساك البول منذ الولادة، في حين أن سلس البول الثانوي هو ظهور التبول في الفراش بعد القدرة على إستمساك البول بنجاح لمدة 6 أشهر.

سلس البول الليلي الإبتدائي هو ببساطة عدم القدرة الجسدية على السيطرة على المثانة في الليل. وهو يبدأ عادة عندما يكون الطفل رضيعاً. أما السلس البولي الليلي الثانوي هو حدث ظرفي يظهر بعد أن يتدرب الشخص بالفعل على إستمساك البول أثناء النوم وعادة ما يحدث نتيجة لنوعاً ما من التغيير في البيئة ، أو العمل ، أو المدرسة ، أو حالة وفاة في الأسرة ، أو ظروف صحية (مثل مرض السكري أو عدوى المسالك البولية) ، أو غيرها من المشكلات ، لذلك من المهم معرفة السبب. واصل القراءة لمعرفة كيفية التغلب على مشكلة التبول في الفراش.

الطريقة الاولى

سلس البول الليلي الأولي

الخطوة الاولى :

تسبب في شعور الطفل الأكبر سناً بالخجل والإحراج
يجب أن تدرك أن التبول في الفراش هي عادة ينبغي أن يتخلص الطفل منها. و الشيء المؤسف المتعلق بهذه العادة هو أنها تتسبب في شعور الطفل الأكبر سناً بالخجل والإحراج.

الخطوة الثانية :

محاولة الحد من التبول في الفراش

ذكّّر طفلك بالذهاب إلى الحمام قبل خلوده إلى النوم مباشرة
• ذكر طفلك بالذهاب إلى الحمام قبل خلوده إلى النوم مباشرة.
• قلل من تناول السوائل في الوقت المتأخر من الليل. وأوقف تناول السوائل قبل النوم بثلاث ساعات. إذا كان طفلك يخلد إلى النوم قبل موعد نومك بعدة ساعات، فسيكون ذلك مفيداً لأنك تستطيع إيقاظه ليذهب إلى الحمام قبل أن تخلد إلى النوم.
• تجنب إعطاءه الشيكولاتة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين لأنها يمكن أن تزيد من إدرار البول.
• حاول إستخدام الجهاز الذي يصدر صوتاً عندما تبدأ الملاءة في التبلل. فأجهزة إنذار التبول في الفراش تقوم بتنبيه الشخص الذي يبلل فراشه في اللحظة التي يبدأ فيها التبول. ومن المستحسن تغطية الفراش بغطاء مطاطي في حالة فشل جهاز الإنذار في إيقاظ الطفل في الوقت المناسب. فأجهزة إنذار تبلل الفراش أكثر نجاحاً من العلاجات الطبية.

الخطوة الثالثة :

شجع طفلك

مدح طفلك لبقائه جافاً
• امدح طفلك لبقائه جافاً. ولا تعايره أو تعاقبه لتبليل فراشه. اعمل جدول وسجل به الليالي الجافة. ثم قم بمكافأة الطفل وفقاً لعدد الأيام الجافة. وإذا حدثت له إنتكاسة ، يمكنك ببساطة إعادة العد. لا يفعل طفلك ذلك مطلقاً عن قصد ، فجرح الطفل وجعله يشعر بالخزي لا يعجل بشفائه ويؤثر على قوة العلاقة بين الوالدين والطفل.
• أخبر طفلك أنك كنت أيضاً تبلل الفراش في طفولتك، إذا كنت فعلاً تفعل ذلك. ووضح له أن الأمر قد يكون وراثياً، حتى تقلل شعوره بالذنب والخجل من نفسه.

الخطوة الرابعة :

تحدث مع طبيب الأطفال

تحدث مع طبيب الأطفال
إذا كنت تشعر أن المشكلة كبيرة بما فيه الكفاية والشخص الذي يعاني منها فوق الخمس سنوات ، اسأل طبيبك عن الديسموبريسين. فهذا الدواء يقلل كمية البول المنتجة. حاول التعرف قدر إستطاعتك على هذا الدواء و آثاره الجانبية. الديسموبريسين هرمون قوي يمنع الكلى من إنتاج البول. ويعود سلس البول مرة أخرى عادة عند إيقافه. وهو مفيد في المقام الأول في الظروف التي يجب أن يبقى الطفل فيها جافاً لفترة قصيرة من الزمن – رحلة مدرسية ، رحلة تخييم ، البقاء مع الأصدقاء أثناء الليل ، إلخ.

الطريقة الثانية

سلس البول الليلي الثانوي

الخطوة الاولى :

تحديد السبب

أنماط النوم العميق الملاحظ وجودها عند بعض المراهقين
حدد السبب الجذري وراء عودة الطفل إلى التبول في الفراش بعد أن سبق له التدرب على إستمساك البول أثناء الليل. و يمكن أن تشمل الأسباب التالية:
• الحالات الصحية مثل مرض السكري ، الإمساك ، إلتهابات المسالك البولية ، إصابة النخاع الشوكي. سوف يفحص طبيب الأطفال عينة من أول كمية بول يتم جمعها في الصباح لإستبعاد مرض السكري. في حالة مرض السكري / الكثير من السكر في البول، مرض السكري الكاذب / بول مخفف جدا، وإلتهابات المسالك البولية الخفية. وسوف يقوم طبيب الأطفال أيضاً بفحص منطقة العجان عند طفلك وردود الفعل بين منطقة العجان والأطراف السفلية لإستبعاد أي حالة من الحالات العصبية التي يمكن أن تسبب سلس البول.
• الضغوط النفسية وتشمل حالات الطلاق، وفاة أحد الأحبة ، تغيير السكن أو المدرسة ، أو وجود توتر في الأسرة.
• أنماط النوم العميق الملاحظ وجودها عند بعض المراهقين.

الخطوة الثانية :

زيارة الطبيب

زيارة الطبيب
قم بزيارة الطبيب لتجنب خطر وجود مشكلة طبية خطيرة بدون تشخيصها. وإستشر مستشار لمعالجة أي ضغوط نفسية قد تكون موجودة.

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo