كيف تحقيق التغيير التحولي (نمط الحياة - العمل) فى 10 خطوات
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تحقيق التغيير التحولي (نمط الحياة - العمل) فى 10 خطوات

change

وفقاً لسيدة الأعمال ويندي دارلنغ، خبيرة التغيير التحولي، ومؤلفة كتاب (المعجزة هي حياتك-The Miracle That Is Your Life) فإن أفضل النتائج الممكن تحقيقها في الحياة بمتناول أي شخص. وسواء أكان منجزاً في العمل أم في الحياة الخاصة، أم حتى تحقيق هدف متعلق بالصحة أو اللياقة البدنية، أم تغيير نمط الحياة بأكمله، فإن النتائج المثلى يمكن تحقيقها من خلال اتباع الخطوات التالية من كتاب دارلنغ:

الخطوة الاولى :

تحقيق أهدافك

تحقيق أهدافك الشخصية
في حال أردت تحقيق أهدافك الشخصية أو التجارية، فكيف ستبدو النتيجة؟ عليك أن تكون دقيقاً ومحدداً بشأن النتائج التي تريدها، فيما يتعلق بالعمل والصحة والأسرة والمال وشؤونك الروحانية.

الخطوة الثانية :

تحرك قدماً نحو الخطوات الأولى دائماً

تحرك قدماً نحو الخطوات الأولى دائماً
والتي من شأنها أن تجعلك تتقدم نحو هدف جديد. وعلى سبيل المثال: إن قولك "سأصبح لائقاً بدنياً عندما تغدو أعمالي مزدهرة ومربحة". وباتباعك لهذه الفكرة، فأنت تتبع بذلك أسلوب "اعثر عليه وأصلحه". لكن ماذا عن إيجاد طريقة لبدء الخطوات في الاتجاه الصحيح، نحو مزيد من الصحة واللياقة البدنية ابتداء من اليوم؟

الخطوة الثالثة :

أين تكمن الفجوة؟

أين تكمن الفجوة؟
ما الأمر الذي يقف بينك وبين هدفك؟ كيف يمكنك التعويض مكان هذه الفجوة؟ والأهم من ذلك، عليك بالمواجهة بدلاً من الخوف أو الاستياء من هذه الفجوة التي تحول بينك وبين الإنجاز الذي ترنو إليه. تعلم الاستناد على هذه المساحة الفارغة واتخذ الخطوات اللازمة، واعلم أنك ستحتاج إلى الوقت والمساعدة. وبذلك يصبح الهدف قابلاً للتحقيق.

الخطوة الرابعة :

القوة الدافعة لقيمك:

القوة الدافعة لقيمك:
ما الصفات التي تتميز بها في حال واجهت عائقاً أو عقبة؟ وما طبيعة القيم التي تمثل أعلى أولوياتك وأهدافك؟ من المهم أن تجعل من هذه القيم خارطة طريق للوصول إلى وجهتك المنشودة.

الخطوة الخامسة :

نظرتك للأمور:

نظرتك للأمور:
ترى دارلنغ أنه لا يمكنك تحقيق أهداف لا تراها بوضوح. كذلك من المهم أن تفهم بالضبط كيف ستبدو نتيجتك.

الخطوة السادسة :

سخر عقلك:

سخر عقلك:
تعالج عقولنا حوالي 60 ألف فكرة يومياً. ومن خلال الممارسة والتمارين يمكننا تدريب عقولنا على التخلص من الأفكار السلبية التي تستنزف مشاعرنا وطاقاتنا، وتوجيه أفكارنا نحو الإيجابية والبحث عن اتجاهات جديدة.

الخطوة السابعة :

احصر تركيزك في العقل والعواطف والطاقة:

احصر تركيزك في العقل والعواطف والطاقة:
تظهر البحوث أن المديرين التنفيذيين ورجال الأعمال الناجحين، بارعون في التفكير الذاتي، فهم يمتلكون فهماً دقيقاً عن نقاط قوتهم وتحدياتهم، كلما اقتربوا من تحقيق أهداف الحياة المتغيرة.

الخطوة الثامنة :

ما مدى أهمية ما تسعى وراءه؟

ما مدى أهمية ما تسعى وراءه؟
تشير دارلنغ إلى مجموعة من الأشياء عديمة الفائدة والمضرة، مثل الأمور المبهمة، والبحث عن الكمال، وغير ذلك.

الخطوة التاسعة :

العراقيل والحواجز:

العراقيل والحواجز:
في العديد من المرات نشعر بالعجز عن تحقيق أهدافنا، ونشعر كأننا عالقون دون تحقيق أي تقدم. وهذه فرصة لكي نتعلم من مثل هذه التجارب، وكيفية استثمار هذه العقبات، بدلاً من إبطاء أو منع قدرتنا على تحقيق الأهداف الرائعة.

الخطوة العاشرة :

الحياة المثالية

الحياة المثالية
في الوقت الذي نمارس وننفذ فيه خطوات الحياة المثالية، نقترب من تحقيق المثالية في جميع الأمور. وباختصار، فإن الحياة المثالية هي التي تتميز بالفرح في جميع مراحلها. ويعد هذا النهج مهماً لرجال الأعمال، لكونهم يتعرضون إلى ضغوط جمة في حياتهم.

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo