كيف تصبح شخص مفيد وتساهم فى المجتمع.
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تصبح شخص مفيد وتساهم فى المجتمع.

 

كيف تصبح شخص مفيد

هل شعرت بالملل؟ هل شعرت أنك عديم الفائدة ؟ الآن هو الوقت المناسب للعمل! كن جزءا مسئولا عن المجتمع فى جميع أنحاء العالم .

الخطوة الاولى :

شعور المرء بأنه عديم الفائدة يمكن أن يأتى من آليات نفسية عميقة.

توقف عن الشعور بأنك شخص عديم الفائدة وشارك فى مجتمعك
ببساطة لكى تصبح شخص مفيد توقف عن الشعور بعدم الفائدة ، بالإضافة إلى المساهمة الإيجابية فى المجتمع وتحدى المشاعر السلبية.

الخطوة الثانية :

-يحتوى جوهر الإنسان على بعض جوانب الخير التى يجب تنميتها.

يجب على كل شخص أن يغير تفكيره السلبى ويحوله إلى نوع آخر إيجابى ، لكى تقوم ببعض الأدوار الإنتاجية خذ بعض المواد والأشياء المفيدة وتحرك بها إلى أماكن نافعة أو ادمجها مع غيرها من المواد لتقديم شئ مفيد . ليس كل واحد منا يحصل على أفضل المساهمات ولا توجد مساهمات مجانية ،ولكن أكتشف الأفراد طرق مجانية للمساهمات عن طريق الإنترنت كما أن المكتبات المحلية مصدر للمساهمات الرخيصة أو المجانية . عند التفكير لتقديم مساهمات بنفسك أول شئ يجب القيام به هو إتخاذ بعض الأمور اللازمة ، كما يقال أنك لكى تصبح منتج يجب أن تكون أولا مستهلك ، ولا يمكن أن تكون منتج على أساس لائحة بيضاء.

الخطوة الثالثة :

النظر في نتائج الأحداث وتأثيرها على الآخرين .

ومدى تأثيرها على الأخرين

الخطوة الرابعة :

الإهتمام بالمشاعر المؤثرة:

يمكن أن تؤثر الإبتسامة والسلوك المهذب عند مقابلة الأشخاص على تطوير العلاقات الإجتماعية . إذا كنت تشعر بالمشاعر السلبية سوف يتبادل الآخرين تلك المشاعر تجاهك ، لذلك يجب أن تغير مشاعرك وتبحث عن صديق إيجابى تتحدث معه.

الخطوة الخامسة :

قدم للناس أكثر مما كنت تأخذ:

قدم للناس اكثر
لا تفكر فى الشعور الأنانى وتقديم المصلحة الشخصية قبل كل شئ ، يجب أن تقدم الكثير حتى ترتقى بنفسك وتشعر بفائدتك للمجتمع ( الشعور الغير أنانى يخلق شعور إيجابى متبادل).

الخطوة السادسة :

-الإستماع إلى الآخرين وتبادل المشاعر:

عندما تتلقى شعور سلبى تجاه شخص آخر، اسمح لمشاعرك الإيجابية لأن تلعب دورا من أجل تحقيق التوازن ، ذلك يقرب الناس منك عن الطريق السماح لهم بالتعبير عن أنفسهم والإستماع إليهم وتبادل المشاعر الطيبة حتى يشعرون بأنك شخصية يمكن الإعتماد عليها.
والطريقة الثانية تكون أن تسمح للآخرين بتطهير أنفسهم من المشاعر السلبية والتغلب على الشعور الغير متوازن تجاه البعض الآخر.

الخطوة السابعة :

التدخل المباشر.

عندما يكون لديك فرصة لمساعده الغير ..قم بذلك
عندما تكون لديك فرصة للتدخل المباشر عند مساعدة كبار السن مثلا أو أطفال الشوارع أو أى عمل إجتماعى آخر ، إغتنم الفرصة مع إبتسامة رقيقة .

الخطوة الثامنة :

-المراقبة .

إننا كثيرا نكون عاجزين عن التحرك ضد الفساد والظلم ، وأحيانا يمكنك دعم شخص آخر يتعرض لهذا من خلال إظهار التضحية . مرة تلو الأخرى سوف تحصل على الفرصة الحقيقية لعمل الكثير من الأشياء والحصول على شعور الإنتصار الذى لا يهزم.

الخطوة التاسعة :

تبرع بالدم .

يوجد نقص فى المستشفيات لذلك تبرع لمساعدة الإخرين على البقاء
كثير ما يتعرض الجراحين لنقص فى كمية الدم اللازمة للمريض ، مما يضطرهم إلى إعطاء المريض كمية أقل . ممكن أن تساهم فى الإسعافات الأولية والتبرع بالدم من أجل مساعدة المرضى.

الخطوة العاشرة :

إياك والتمييز.

حتى لو كانت الجماعات الأخرى يمكن أن تكون أكثر تمثيلا فى الإحصاءات .

الخطوة الحادية عشر :

-حماية الضعفاء.

يجب ان تحمى الضعفاء

الخطوة الثانية عشر :

شارك فى الأعمال الخيرية وجمع التبرعات وتوعية أفراد المجتمع .

الخطوة الثالثة عشر :

شارك فى علاج الناس ووقايتهم من الأمراض.

شارك فى علاج الناس
سجل نفسك مع المتبرعين بالخلايا الجذعية للمساعدة فى إنقاذ الناس من سرطان الدم.

هذا المقال تم ترجمته من موقع wikihow يخضع هذا المقال لرخصة المشاع الابداعى 

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo