كيف تطور أدائك عن طريق البرمجة اللغوية العصبية؟
تسجيل الدخول تسجيل

الدخول الى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تذكرني

إنشاء حساب جديد

الحقول ذات العلامة (*) مطلوبة
الاسم *
اسم المستخدم *
كلمة المرور *
تأكيد كلمة المرور *
البريد الاليكترونى *
تأكيد البريد الاليكترونى *

الموسوعة المعرفية العربية - نسخة تجريبية

كيف تطور أدائك عن طريق البرمجة اللغوية العصبية؟

جميعنا نريد تحسين أداؤنا، سواء كان ذلك في العمل، ملعب كرة القدم، أو حول المنزل. وهذا المقال سوف يساعدك، بمعاونة خبير البرمجة اللغوية العصبية اندى اويستن، على إستخدام البرمجة اللغوية العصبية من أجل تغيير طريقة تفكيرك عن نفسك وعن أداءك في مواقف معينة، كما يقدم لك بعض الخطوات العملية التي تساعدك على أن تكون الأفضل قدر إستطاعتك.

 

تطوير الذات

 

الخطوة الأولى


إستخدم دائرة الإمتياز. تخيل دائرة غير مرئية على الأرض وتخيل أيضا أن قطرها 3 أقدام وحوالي 2 قدم إمامك، إتساع كاف لكي تمشى فيه.

 

الرؤية

 


الخطوة الثانية


تصور. ادخل إلى الدائرة وتخيل بأنك ممتاز في أدائك لأى شيء ترغب بفعله، كأن تكون مثلا لاعب جولف قادرا على أن يسدد رمية ممتازة. تخيل أنك ذلك الشخص وتخيل أيضا بأنك تفعل ذلك. كيف تقف؟ كيف تنظر؟ ماذا ترتدي؟ املىء جسمك بفيض من الأحاسيس الجيدة الناجمة عن أداؤك الواثق. تخيل نفسك تقوم بهذه المهمة وراقب نفسك وأنت تفعلها كما لو كنت تشاهد نفسك في فيلم.

 

 

تايجر وودز


الخطوة الثالثة


ضع نفسك مكان شخص أخر لمدة دقيقة. تستطيع أن تتخيل نفسك مكان شخص أخر تحبه وتصور أنك تتقمص دوره لكي تصل إلى الحالة التي تريدها. تخيل تايجر وودز، على سبيل المثال، وكوًن تصورا في عقلك عن هذا الشخص الذي يستطيع القيام بأى شيء تريده بالطريقة التي تحب.

 

التفكير


الخطوة الرابعة


كن على وعى بأن عقلك لا يستطيع معرفة الفرق بين تاريخ حقيقي، متخيل، أو تاريخ الآخرين. كل ما عليك فعله هو أن تسيطر عاطفيا على ذلك الإحساس بالتميز مستخدما أى قدوة أو سيناريو يلائمك. هيا، انطلق ولن يعرف أحد.

 

عيش اللحظة


الخطوة الخامسة


عيش اللحظة. أخطو اتوماتيكيا داخل الحالة القوية التي قمت بخلقها وتحرك نحو دائرة الإمتياز وتخيل كما لو كنت تخطو نحو الشخص، الحالة، التجربة بأكملها.

 

قوة الارادة


الخطوة السادسة


احتفظ بهذا كحالة مرجعية تستطيع إستدعائها وقتما تريد. بمعنى أخر، اعرف كيف تصل إلى هذة الحالة من الإرادة عن طريق ممارسته، ثم قم بربطها ببعض الروابط العقلية أو المادية التي تسهل عليك إسترجاعها عند الحاجة. قد تكون هذه الحركة نقر أصابعك، رفع ذراعيك بطريقة معينة، أو أى إرتباط بدني يمكنك تكراره بسهولة ودقة. كرر مع تجارب أكثر لتزيد من قوة وإتساع دائرة التميز، إستخدم هذه الطريقة في وقت تشعر فيه بأنك تريد أن تحسن من ادائك.

 

معرفة بلا حدود مع عرفنى شكرا

عرفنى شكرا الفائز بمسابقة خطط الاعمال لاثراء المحتوى العربى "تفكر رقمياً ؟ ابتكر عربياً!" لعام 2014 ... المشروع محتضن بحاضنة الاعمال التابعة لمركز الابداع التكنولوجى و ريادة الاعمال TIEC باسيوط و مدعوم من هيئة الإسكوا

 StartIT Logo 100 logo tiec2-compressed  escwalogo